كولونا لعلاج إضطرابات وظائف المعدة والامعاء والقولون العصبى

colona
 
4/5 ( 80% )
based on 35 ratings

كولونا

سولبيريد + ميبفرين هيدروكلوريد

أقراص مغلفة

التركيب :

يحتوى كل قرص مغلف على :

سولبيريد                          25 مجم

ميبفرين هيدروكلوريد          100 مجم

الخواص والاثر الطبى :

تم تنفيذ كولونا بتركيبة صممت بعناية خاصة لتجعلة متميزا بقدرتة على التخلص من التقلصات المعدية والمعوية والقولونية خاصة عندما تكون انعكاسا نفسيا لتوتر عصبى او اجهاد ذهنى او قلق او اى حالات نفسية اخرى فيحتوى كولونا على سولبيريد الذى يعمل اختياريا على غلق مستقبلات دوبامين د2 المركزية فيرفع الروح المعنوية ويحسن المزاج النفسى اضافة لاثرة كمضاد للقئ كما يحتوى كولونا على ميبفرين ذو الاثر الفعال المباشر اساسا على منع التقلص بالعضلات الملساء فى القناة الهضمية وعلى وجة الخصوص اكثر فاعلية على تقلص القولون ولا ينتج عن ميبفرين اى من الاثار الجانبية الغير مستحبة للاتروبين او مضادات التقلص الاخرى ذات الخواص المشابهة للاتروبين نظرا لكون ميبفرين مركب غير مضاد للاسيتايل كولين ولهذا فإن كولونا يعتبر العقار ذو الفاعلية المثلى لمنع التقلص والمغص خاصة فى حالات الاضطرابات الوظيفية للمعدة والامعاء اضافة لما يختص بة من خصائص مامونة الاستعمال تجعلة امنا للاستعمالات المسنين من الذين قد يعانون من تضخم البروستاتا او الجلوكوما او المصابين بامراض القلب

دواعى الاستعمال :

–         إضطرابات وظائف المعدة والامعاء

–         حالات المغص بالقناة الهضمية

–         القولون العصبى

–         امراض البروز الفتقى للغشاء المخاطى بالأمعاء

–         اضطراب القولون فى حالات الدوسنتاريا الاميبية المزمنة

–         السيطرة على الظواهر المعدية والمعوية التى تصاحب الصداع النفسى والصداع النصفى

الاثار الجانبية :

لاتحدث من كولونا اثارا جانبية تذكر فى جرعاتة العلاجية المعتادة اما بالجرعات الاكبر فقد يحدث اضطراب فى النوم وفى بعض الاحيان قد يحدث ادرار اللبن واضطراب الحيض فى الاناث

الجرعة :

قرص واحد من 3 – 4 مرات يوميا ويفضل قبل تناول الوجبات ب 20 دقيقة

طريقة الحفظ :

يحفظ فى درجة حرارة الغرفة العادية 25 درجة مئوية بعيدا عن الضوء

العبوة :

علبة بها 20 قرص او 30 قرص

انتاج :

شركة راميدا العاشر من رمضان

للصناعات الدوائية والمستحضرات التشخيصية

Colona for functional gastro intestinal disorders

You can leave a response, or trackback from your own site.

2 Responses to “كولونا لعلاج إضطرابات وظائف المعدة والامعاء والقولون العصبى”

  1. ام اسيد says:

    الحبوب جداا رائعة وشعرت بالتحسن عند استخدها بس المشكلة انها خلصت من عندي وارغب بالحصول عليها ياليت اللي يعرف كيف احصل عليها يديني خبر وبصراحة انا كنت مرة نحييفه وحتى اكلي سيئ جداا بسبب القولون لكن الحمدلله جسمي اتحسن وشهيتي صارت ممتازة وحالتي النفسية تمام التمام
    وانا اتعرفت عليها بالصدفه عن طريق شخص طلبها من واحد جاااي من مصر وبعدين قالولي جربيها ف البداية اترددت لاني ماكنت واثقة انها ح تكون راائعه لاني اخدت قبل كدة انواع كثير بس مااحسيت باي تغيير واتوقعت انها ح تكون نفس الشي بس بجد انا مبسووطه وسعيدة انه ربي هداني لها
    ارجووووووووكم اللي يعرف كيف احصل عليها يقولي والله يجزاه كل خير وراح ادعيلو بانه ربي يرزقه الصحة والعافية ولا يوريه مكروه فاي شجص يحبه ويرزقه من حيث لايحتسب
    ام اسيد

  2. شاب من غزة says:

    الحمد لله

    قبل كل شيء حتى لا يظن أي شخص أننيدعاية أو ما شابه، ما لفت نظري في هذا المقال و جعليني أكتب هذا التعليق هو ” فيرفع الروح المعنوية ويحسن المزاج النفسى” المذكورة في المقال.

    عمري الآن 25 عام.. منذ أكثر من 15 عام و أنا أعاني مشاكل تتعلق بالطعام.
    كنت أتقيأ يوميا أكثر من 7 مرات، و أحيانا لا أستطيع تحمل مكوث الطعام في معدتي لأكثر من ربع ساعة فأضطر فورا للتقيؤ، و عند الجوع أستسلم للغثيان و الصداع المصاحب لوجود الطعام في المعدة، و خاصة اللحوم و الأجبان التي لا أتذكر أنني تركتها تهضم إلا و عانيت مشاكل متعلقة بالخمول الكامل و التقيؤ.
    و تزداد الحالة تعقيدا عندما كنت في الجامعة، أو قبل المشاريع، أذكر أنني تركت مقابلة عمل للتقيؤ.

    الأغراض التي أشكو منها بعد أكل الطعام:
    -غثيان
    – حموضة
    – تقيؤ
    – نفخة
    – صداع و ارتفاع في ضغط الدم
    – أحيانا أحس بهزل في جسمي و خمول كامل
    – عدم الرغبة في مغادرة البيت أو القيام بالأعمال

    اليوم بعد نصيحة أحد الأصدقاء قمت بتجربة هذا الدواء,, فعلا لم أكن أتوقع هذه الكمية من الطاقة التي استعدتهابعد الحبة الأولى.

Leave a Reply